"اقتصادية الشارقة" تجتاز التقييم والمراجعة الدورية لشهادة الآيزو 9001:2015

22-05-2024

استمراراً لسجلها الحافل بشهادات المعايير الدولية لأنظمة الجودة، نجحت دائرة التنمية الاقتصادية بالشارقة في تجديد شهادة المواصفة القياسية الدولية لنظام إدارة الجودة "آيزو 2015 : 9001 " ويأتي ذلك بعد اجتيازها أعمال التدقيق السنوي الذي تم للتحقق من التزام الإدارات والأقسام المختلفة بالدائرة من تطبيق واتباع الإجراءات والعمليات المعتمدة، ودراسة الوثائق ومطابقتها لشروط نظام إدارة الجودة، بحسب المعايير الدولية، ووفقاً للتقرير الصادر عن الشركة المقيمة، حيث أظهرت نتائج التدقيق استيفاء الدائرة الكامل بمتطلبات النظام الإداري المتوافق مع المواصفة المذكورة، الأمر الذي يعكس التزامها بمعايير الجودة العالمية وحرصها على التحسين المستمر في مستويات وآليات تقديم خدماتها لكافة المتعاملين وفق أفضل المعايير العالمية.

 وقال سعادة حمد علي عبد الله المحمود، رئيس دائرة التنمية الاقتصادية في الشارقة إن الدائرة تعمل على تنمية اقتصاد الإمارة من خلال التخطيط وتقديم الخدمات المتميزة باستخدام كوادر بشرية مؤهلة ونظم تقنية متطورة وفق أعلى معايير الجودة، لافتاً إلى أن اجتياز المراجعة الدورية لشهادة الآيزو 9001:2015 جاء بعد تقييم مكثف وهو ما يتطابق مع أهداف الدائرة في العمل على تحقيق التنمية الاقتصادية المستدامة وتحقيق الجودة في الممارسات. وأضاف سعادته أن استمرار الدائرة الحصول على هذه الشهادة الدولية المهمة بصورة متوالية هو ثمرة تحقيق التزاماتها ضمن سياساتها لتعزيز إجراءات العمل، وترسيخ مكانتها كجهة تواكب المتطلبات الحديثة للأعمال، لافتاً إلى أن ذلك يؤكد على متانة هيكل الدائرة الإداري للإجراءات، ويعزز حرصها على تطبيق مؤشرات الأداء والأنظمة الإدارية المتكاملة، ويحقق أهداف الدائرة الاستراتيجية الداعية لتبني أفضل الممارسات في الإجراءات ونظم الجودة لتطوير الأداء، ووصولاً إلى اقتصاد متنوع ومنظم.

 ومن جانبه أوضح د. أحمد علي آل علي، نائب مدير إدارة التخطيط الاستراتيجي والأداء، أن إدارة التخطيط الاستراتيجي والأداء تعمل وفق أرقى المعايير لتحقيق رؤية الدائرة التي من أبرز أهدافها تطوير الخدمات المقدمة للمتعاملين والشركاء الاستراتيجيين وتبني أفضل الممارسات في الإجراءات ونظم الجودة والتميز المؤسسي، للوصول إلى تطبيق توجهات الدائرة في توفير بيئة فعالة واستثنائية تواكب الإجراءات والمعايير العالمية.

وأكد د. أحمد علي آل علي أن الدائرة تتبع سياسة شاملة في الجودة من خلال وضع الأهداف الخاصة بالنظم ومراجعتها بشكل مستمر والتأكد من نشر مفاهيمها وتعميم أفضل الممارسات الإدارية والمهنية وتطوير وتحسين الخدمات التي تقدمها بما يدعم توجهاتها الاستراتيجية. كما تلتزم بتحقيق كافة المتطلبات والتشريعات والقوانين والأنظمة والتعليمات ذات العلاقة، وتوفر التدريب المستمر وتنشر الوعي والالتزام لدى الموظفين بنظام إدارة الجودة، وتقدم خدمات ذات جودة عالية تحقق سعادة المتعاملين وتفوق توقعاتهم، لضمان استمرارية نظام الجودة وتوفير أحدث تقنيات التدريب والتأهيل للموظفين، وصولاً لتقديم خدمات متميزة للمتعاملين.