تفاصيل الخبر

"100 % في القيادة العليا"

93% نسبة التوطين باقتصادية الشارقة في 2018

30-05-2019

 

أكدت دائرة التنمية الاقتصادية في الشارقة، حرصها على استقطاب الكفاءات الوطنية، وذلك في إطار سعيها لزيادة نسبة التوطين في الدائرة والتي وصلت إلى 93%خلال العام 2018، حيث تعمل الدائرة على ترجمة توجيهات القيادة الرشيدة لتوفير بيئة مثالية لدعم المواطنين، وتطوير قيادات شابة قادرة على استشراف المستقبل، وابتكار الأدوات اللازمة لقيادة المرحلة المقبلة.

 

حيث قامت الدائرة باستقطاب الكفاءات الوطنية من خلال تعيين كوادر جديدة بلغت 29 موظفاً جديداً خلال العام 2018، وذلك استمراراً لنهج الدائرة في السعي لتوفير أفضل خدمة ممكنة للمتعاملين، إيماناً منها بأهمية التطوير بشكل مستمر للوصول إلى أعلى درجات الرضا عن الخدمات التي تقدمها الدائرة لمتعامليها.

وأكد سلطان عبد الله بن هده السويدي، رئيس دائرة التنمية الاقتصادية في الشارقة، أن الدائرة تولي قضية التوطين أهمية بالغة ضمن خطتها الاستراتيجية، وذلك تحقيقاً لتوجيهات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، في هذا الشأن، حيث تعمل الدائرة على استقطاب الموارد البشرية المواطنة في الوظائف والمجالات كافة، وفق خطة يجري تطويرها بشكل مستمر، مع صقل مهاراتهم من خلال دورات تدريبية متنوعة، وإعدادهم وتأهيلهم لتمكينهم من أداء مهامهم بأعلى المستويات.

وأشار سعادته أن الدائرة تعمل بشكل مستمر على استقطاب الكوادر الوطنية الشابة المنتجة والتي تمتلك العديد من الإمكانيات والمهارات التي من شأنها أن ترفع من مستوى العمل في الدائرة وأن تقوم بتقديم أفضل الخدمات للمتعاملين داخلياً وخارجياً. كما وأكد سعادته أن اقتصادية الشارقة تعمل بشكل دائم على توفير كافة الاحتياجات اللازمة لموظفيها وذلك لرفع مستوى العمل وجودته فيما يصب في مصلحة العمل.

ومن جانبه قال عبد الله المحمود مدير إدارة الخدمات المساندة: أن دائرة التنمية الاقتصادية توفر بيئة مثالية لدعم المواطنين وتطوير قيادات شابة قادرة على استشراف المستقبل وابتكار الأدوات اللازمة لقيادة المرحلة المقبلة، حيث تقدم الدائرة العديد من البرامج التدريبية منها البرامج القيادية التي تهدف إلى تطوير مهارات وكفاءات وقدرات القيادات الإدارية في الدائرة والاستفادة من الخبرات القيادية التي تزخر بها الدائرة لنقل معارفهم وخبراتهم، وتوفير السبل والوسائل اللازمة لتحفيز وتشجيع الكوادر العاملة على تنمية مهاراتها وزيادة خبراتها لتطوير مستويات الأداء.

 

وأشار المحمود إلى ارتفاع نسبة التوطين إلى 93 ٪ خلال العام 2018، من إجمالي القوى العاملة بالدائرة كما ونوه المحمود إلى أن الدائرة تولي اهتمامها بالموظفين الدارسين حيث استكمل عدد 7 من موظفي الدائرة دراستهم الجامعية فيما أكمل عدد 10 موظفين دراسة الماجستير في مختلف التخصصات خلال عام 2018في الدائرة وأفرعها المنتشرة في المنطقة الوسطى والشرقية التابعة لإمارة الشارقة، وبلغت نسبة التوطين في القيادة العليا 100%، والموظفين المواطنين في الوظائف الإشرافية 96%، فيما بلغت نسبة الموظفات المواطنات في الوظائف العليا 38 %.

وأكد المحمود أن الدائرة تحرص على أهمية تأهيل القيادات المستقبلية في الدائرة وذلك من خلال إطلاق برنامج الطليعة لإعداد القيادات المستقبلية خلال السنوات الخمس الأخيرة، حيث تم تخريج 6 دفعات بواقع 93 موظف. كما تم الحاقهم بدورات خارجية استكمالا للبرنامج في دول عديدة منها اسبانيا وسنغافورة واليابان وكوريا الجنوبية. كما تمت إضافة التدريب العملي في نهاية البرنامج والزيارات الميدانية للاطلاع على أفضل الممارسات في دولة الإمارات.